الإمارات العربية المتحدة: دولة رائدة في توظيف الذكاء الاصطناعي لبناء اقتصاد قائم على المعرفة: عمر العلماء

الإمارات العربية المتحدة: دولة رائدة في توظيف الذكاء الاصطناعي لبناء اقتصاد قائم على المعرفة: عمر العلماء

صرح عمر بن سلطان العلماء وزير الدولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بعد أن دولة الإمارات رائدة في توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي والذكاء الاصطناعي لبناء اقتصاد قائم على المعرفة وتشكيل مستقبل القطاعات الحيوية ، لرؤية بعيدة النظر لقيادتها.

كما أنها رائدة في تعزيز الشراكات العالمية لخدمة الإنسانية وتطوير حلول إبداعية وفعالة تلبي متطلبات الفترة المقبلة.

جاء ذلك خلال مشاركته في الاجتماع الأول لـ "مجموعة خبراء الذكاء الاصطناعي الإماراتي" التي شكلها البرنامج الوطني للذكاء الاصطناعي لتعزيز مشاركة دولة الإمارات في "هيئة الذكاء الاصطناعي" بالمنظمة الدولية للتقييس ISO.

تضم المجموعة العديد من الخبراء والباحثين والعلماء الوطنيين والدوليين من القطاعين العام والخاص والأوساط الأكاديمية، والذين ينقسمون إلى ستة فرق عمل. لجنة إشرافية تتولى تنسيق عمل فرق العمل الست، برئاسة الدكتور مايكل برادي من جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، MBZUAI، وتضم الدكتور إرنستو دمياني من جامعة خليفة ، والدكتورة نجوى أراج. من معهد الابتكار التكنولوجي، طلال القيسي من المجموعة 42 ، والدكتور نواف الموسى من جامعة خليفة ، والدكتور لينغ شاو من جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، والدكتور نزار حبش من جامعة نيويورك، جامعة نيويورك في أبو ظبي، والدكتور عبدالرحمن المحمود من مكتب الذكاء الاصطناعي.

"تعد عضوية دولة الإمارات في اللجنة خطوة أساسية نحو تنفيذ استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي 2031 التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، لتكون حكومة دولة الإمارات الأولى في العالم. العالم لاستخدام الذكاء الاصطناعي في جميع القطاعات الحيوية ".

الإمارات العربية المتحدة هي الدولة العربية الأولى التي تنضم إلى "اللجنة الفرعية للذكاء الاصطناعي" التابعة لمنظمة ISO، والتي تضم 47 دولة من جميع أنحاء العالم.